التصنيف: سياسي

هذه الصورة قديمة ومتداولة منذ عام 2021 وليست لاشتعال النيران في خيم أنصار التيار الصدري حديثًا

آخر المقالات

يتداول رواد موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك صورة يزعم ناشروها أنّها تظهر اشتعال النيران في خيم أنصار التيار الصدري أمام مجلس القضاء الأعلى بسبب تماس كهربائي.

فما حقيقة هذه الصورة؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نشرت إحدى صفحات فيسبوك الصورة بتاريخ 24 أغسطس 2022 وأرفقتها بالنص الآتي – دون تصرف –

‏تماس كهربائي يُشعل النيران في خيم انصار التيار الصدري امام مجلس القضاء الاعلى

التيار الصدري

حقق الادّعاء على هذه الصفحة نحو 1500 متفاعل، و8 مشاركات حتى لحظة كتابة هذا المقال،

كما تناقلته صفحات وحسابات أخرى على فيسبوك هنـا، هنا.

إثر ذلك أجرى فريق “فتبينوا” تحريًا حول حقيقة الصورة المتداولة، فأسفر عن الآتي:

 

التيار الصدري

التيار الصدري

هذه الصورة قديمة ومتداولة منذ عام 2021 وليست لاشتعال النيران في خيم أنصار التيار الصدري مؤخرًا

أرشد البحث العكسي عن صورة الادّعاء في محرك جوجل إلى العديد من النتائج، وبالاستمرار إلى Find Image Source

أظهر البحث العديد من النتائج في مقدمتها صفحة “عربية Rudaw” على الفيسبوك نشرت الصورة ذاتها بتاريخ 5 نوفمبر 2021

وأرفقتها بالنص التالي ونقتبس: «صور.. حرق خيم المحتجين قرب المنطقة الخضراء في بغداد»

وبمتابعة البحث نفس السياق؛ نشرت العديد من المواقع الإخبارية بتاريخ 5 نوفمبر 2021 عن اشتباكات

بين قوات الأمن العراقية ومحتجين رافضين لنتائج الانتخابات النيابية التي جرت في 10 أكتوبر 2021 ونتج عنها حرق

خيم المحتجين قرب المنطقة الخضراء في بغداد.

وجاء تداول الادعاء بعد اعتصام باشره انصار مقتدى الصدر صباح الثلاثاء 23 أغسطس 2022

أمام مبنى مجلس القضاء الأعلى في بغداد مطالبين بحل البرلمان، لكن ما لبثوا أن انسحبوا بعد أن طلب منهم الصدر ذلك.

ولم يقع الفريق على أي خبر يفيد بنشوب حريق في خيم متظاهري المجلس القضاء الأعلى في العراق مؤخرًا

وتداول الصورة منذ عام 2021 ينفي أن تكون من الاعتصام الأخير أمام مجلس القضاء الأعلى.

اقرأ أيضًا: هذا المقطع يعود لتظاهرة في البصرة عام 2019، ولا يصوّر تظاهرة للإطار التنسيقي مؤخرًا

تقييم فتبينوا:

بناءً على ما سبق، قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم صورة في غير سياقها الحقيقي من أجل تداول معلومة غير صحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً