التصنيف: منوعات

هذه الصورة من بث مباشر لحساب روسي يظهر إشعال الغاز بشكل متواصل، وليس جزائري

آخر المقالات

يتداول رواد موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك صورة يزعم ناشروها أنّها قيام مواطن جزائري بعرض بث مباشر يظهر إشعال الغاز في منزله لشهر كامل دون انقطاع .

فما حقيقة هذه الصورة؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نشرت إحدى صفحات فيسبوك الصورة بتاريخ 21 سبتمبر 2022 وأرفقتها بالنص الآتي – دون تصرف –

مواطن جزائري يشعل الغاز في منزله لشهر كامل دون إنقطاع يغيظ به الموغريب ببث مباشر ⁦ الحرب النفسية بدأت مبكرة … لحطب و الحڨرة

الغاز

حقق الادّعاء على هذه الصفحة نحو 15000 متفاعل، و187 مشاركة حتى لحظة كتابة هذا المقال،

كما تناقلته صفحات وحسابات أخرى على فيسبوك هنـا، هنا، هنا.

إثر ذلك أجرى فريق “فتبينوا” تحريًا حول حقيقة الصورة المتداولة، فأسفر عن الآتي:

 

نتيجة التحري

الغاز

هذه الصورة مقتبسة من بث مباشر على حساب روسي وليس لجزائري

أرشد البحث العكسي عن صورة الادّعاء في محرك جوجل إلى العديد من المصادر، التي  نشرت صورة مشابهة لصورة الادعاء بتاريخ 20 سبتمبر 2022،

وذلك ضمن تقرير حول إقدام مواطن روسي على عرض بث مباشر يظهر غازًا منزليًّا مشتعلًا بشكل متواصل على مدار الساعة،

عبر حساب باسم “russiangas1” على منصة Twitch في إشارة إلى انحفاض تكاليف غاز الطهي في روسيا.

كذلك أشارت المصادر أنه صاحب الحساب روسي من مدينة روستوف، قد عنون البث المباشر الخاص به  بـ«من روسيا مع الحب»

فيما زعم صاحب الحساب أن إشعال غاز الطهي بكامل طاقته لمدة شهر بلا توقف سيكلفه ما يعادل 1.44 يورو فقط.

الغاز
لقطة شاشة بتاريخ 23 سبتمبر 2022 عن حساب باسم  russiangas1 على منصة تويتش

وبالرجوع إلى هذا الحساب، تبين أنه كان قد نشر عدة مقاطع بالبث المباشر التي أظهرت غازًا منزليًّا مشتعلا بشكل متواصل خلال سبتمبر الجاري،

كما يظهر في إحداها صورة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الخلفية،

فيما يمكن ملاحظة أن صورة الادعاء اقتبست من أحدى هذه المقاطع التي نشرت بتاريخ 20 سبتمبر 2022،


مطابقة صورة الادعاء (إلى اليمين) مع لقطة شاشة من مقطع نشره حساب باسم russiangas1 في 20 سبتمبر 2022


اقرأ أيضًا: هذا الصورة التقطت في الصين عام 2014، ولا تظهر طابورًا للحصول على الحليب في الجزائر

تقييم فتبينوا:

بناءً على ما سبق، قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم صورة في غير سياقها الحقيقي من أجل تداول معلومة غير صحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.