التصنيف: سياسي

هذه الصورة لا تظهر اعتقال ضابط أمريكي في مدينة ماريوبول الأوكرانية

آخر المقالات

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة يزعم ناشروها أنها تظهر اعتقال ضابط أمريكي “اريك اولسون” في مدينة ماريوبول الأوكرانية حديثًا.

فما حقيقة هذه الصورة؟

الإدّعاء

نُشرت الصورة بتاريخ 19 مايو 2022 مرفقة بالتعليق الآتي -من دون تصرّف-:

عااااجل: ‏القوات الخاصة الروسية، ألقت القبض على إريك أولسون، في ماريوبول، وهو ضابط كبير في القوات الخاصة الأمريكية.

حصدت الصورة 64 مشاركة ونحو 1.6 ألف تفاعل حتى تاريخ كتابة هذا المقال 2022/05/25

فيما تداولت الصورة ذاتها عدة حسابات أخرى على الفيسبوك منها: هنـــا، هنـــا، هنـــا، هنـــا،

نتيجة التحري

عنوان مضلل

صورة قديمة من الأحداث الأوكرانية ولا تظهر ضابطا أمريكيا

بحسب وكالة الانباء رويترز، استسلم أكثر من 250 مقاتلًا أوكرانيا للقوات الروسية في مصنع الصلب “ازوفستال” في ماريوبول،

وذلك بعد أسابيع من المقاومة، وقالت روسيا إن 256 أوكرانيا على الأقل القوا أسلحتهم واستسلموا بينهم 51 بجروح خطيرة،

فيما قالت أوكرانيا إن 264 جنديا غادروا بينهم 53 جريحا.

إثر ذلك يتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة يزعمون أنها تظهر ضابطا أمريكيا القي القبض عليه خلال أحداث مصنع ازوفستال في ماريوبول،

إلا أن التحري الذي أجراه فريق فتبينوا كشف أن الادعاء غير صحيح،

إذ أرشد البحث العكسي عن صورة الادعاء في محرك جوجل إلى أنها منشورة منذ 16 أبريل 2022،

أي قبل شهر من الإعلان عن استسلام المقاتلين في “ازوفستال” في مايو،

كما جاء في النص الوصفي للصورة:

أسرى حرب أوكرانيون لدى روسيا في لوهانسك، المصور أليكسي ميشيف | مصدر سبوتنيك / وكالة الصحافة الفرنسية

كذلك، أوضح موقع “روسيا اليوم” في وصف الصورة أنها تعود لأسرى حرب أوكرانيين على طول أراضي النصب التذكاري “لن ننسى، لن نسامح” في لوهانسك،

لقطة شاشة تظهر وصف الصورة من موقع روسيا اليوم

فيما تعود الصورة الثانية لضابط متقاعد في البحرية الأمريكية “إريك ثور أولسون” وهو من مواليد 1952،

حيث كان القائد الثامن لقيادة العمليات الخاصة الأمريكية من 2 يوليو 2007 إلى 8 أغسطس 2011 وأقيم له حفل التقاعد بتاريخ 22 أغسطس 2011 بحسب موقع هيئة الأركان المشتركة،

الجدير بالذكر أن الادعاء انتشر بعدة لغات أخرى وتحققت منه منصات تحقق مختلفة هنا، هنا، هنا، هنا،

اقرأ أيضًا:

الترجمة التي يوفرها هذا المقطع مفبركة ولم يهدد كيم جونغ أون باستخدام السلاح النووي او مساندة روسيا

بناءً على ما سبق، قرّرت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنّه مُضلّل، لأنه استخدم صورة قديمة في غير سياقها لنقل معلومة غير صحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة