هذه الصورة معدلة رقميًا، ولا تظهر برج إيفل مزينًا بألوان العلم الكردي

آخر المقالات

تناقل بعض الناشطين على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك صورة يدّعي ناشروها أنها تظهر برج إيفل متزينًا بألوان العلم الكردي تضامنًا مع الكرد.

فما حقيقة هذه الصورة؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نشرت إحدى صفحات الفيسبوك الادعاء بتاريخ 7 يناير 2023 مرفقًا بالتعليق الآتي -من دون تصرّف-:

مقتبس باريس:: بلدية باريس تزين برج ايفل بألوان العلم الكردي تضامناً مع الكرد في مواجهة مجزرة باريس الأولى والثانية، وسيبقى البرج هكذا حتى التاسع من كانون الثاني الجاري.

حصد الادعاء نحو 284 تفاعلًا، حتى تاريخ كتابة هذا المقال 13 يناير 2022

فيما تداوله العديد من الصفحات والحسابات على الفيسبوك هنــا، هنــا، هنــا.

إثر ذلك أجرى فريق “فتبينوا” تحريًا حول حقيقة الادعاء المتداول، فأسفر عن الآتي:

لوسيل

زائف

هذه الصورة معدلة رقميًا، ولا تظهر برج إيفل مزينًا بألوان العلم الكردي

بحسب وكالة فرانس24 قُتل ثلاثة أشخاص وجُرح ثلاثة آخرون برصاص مسلّح أطلق النار قبل ظهر الجمعة 23 ديسمبر 2022

داخل مركز ثقافي كردي وصالون لتصفيف الشعر في وسط باريس قبل أن تلقي الشرطة القبض عليه.

إثر ذلك تداول ناشطون على موقع الفيسبوك صورة يدّعي ناشروها أنها تظهر برج إيفل متزينًا بألوان العلم الكردي تضامنًا مع الكرد.

إلا أن التحري الذي أجراه فريق «فتبينوا» بيّن أن هذه الصورة مفبركة،

بالبحث في حساب برج إيفل الرسمي على موقع تويتر، لم يقع الفريق على أي خبر

يشير إلى إضاءة البرج بألوان العلم الكردي،

فيما أرشد البحث العكسي عن صورة الادعاء في محرك جوجل إلى العديد من النتائج،

في مقدمتها موقع “kedistan” والذي نشر الصورة الأصلية المتداولة في الادعاء في مقال بتاريخ 6 يناير 2023

وصرّح كاتب المقال في بدايته أن الصورة الرئيسة للمقال هي صورة مركبة،

وقاد بحث مماثل عن صورة الادعاء في محرك Tineye إلى موقع “Insider” والذي نشر صورة للبرج في مقال بتاريخ 5 فبراير 2019

وأرجع حقوق الصورة إلى حساب يدعى “myeyesareclosed” على موقع فليكير

حيث نشر الحساب الصورة بتاريخ 16 ديسمبر 2007.

وبالتدقيق في الصورة، نلاحظ التشابه بين الصورتين، والتلاعب في الصورة الأصلية لتظهر بهذا الشكل.

هذا وقد قام قسم تدقيق الحقائق التابع لوكالة فرانس برس باللغة العربية بالتحقق من الادعاء، وقد خلص التحقيق إلى أن الصورة مركبة

اقرأ أيضًا: هذا المقطع قديم، ولا يبين شجارًا بين جماهير منتخب الكاميرون بعد مباراة منتخبهم في قطر

تقييم فتبينوا 

بناءً على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه زائف، لأنه استخدم صورة معدلة رقميا من أجل تداول معلومة غير صحيحة.

لوسيل

1-مصدر01 || 2- مصدر02 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً