هذه الصورة مفبركة، ولا صحة لاختيار مجلة تايم “خالد نبهان” من قطاع غزة شخصية العام 2023

آخر المقالات

الإدّعاء

نص الادعاء بحسب الناشر، -بدون تصرف-:

رجل العام
“روح الروح” .
اذا احب الله عبدا كتب له القبول في الأرض
واي قبول يارجل

نشرت إحدى حسابات فيسبوك الادعاء بتاريخ 7 ديسمبر 2023، محققاً نحو 89 تفاعل و 82 مشاركة،

فيما تداولته عدة حسابات وصفحات على المنصة هنـا، هنـا، هنـا.

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريًا حول حقيقة الصورة المتداولة وأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

ادعاء زائف

لم تعلن مجلة تايم اختيار الفلسطيني خالد نبهان شخصية العام 2023، والصورة المتداولة مفبركة

بحسب وكالة بي بي سي، تفاعل مستخدمو المنصات مع مقطع للجد خالد نبهان وهو يحتضن حفيدته الصغيرة ريم ويقبل عينيها ويداعبها وكأنها على قيد الحياة، يقول خالد إن ريم وشقيقها طارق قتلا في قصف إسرائيلي على منزله. في أعقاب ذلك، تناقل ناشطون صورة يدعون أنها لاختيار مجلة تايم خالد نبهان للقب شخصية العام 2023،

إلا أن التحري الذي أجراه فريق فتبينوا كشف أن هذا الادعاء غير صحيح.

بالبحث عن إختيار مجلة تايم للقب شخصية العام، وهو إصدار سنوي من المجلة لتمييز شخص أو مجموعة أو فكرة أو شيء ما، تبيّن أنه في 6 ديسمبر 2023، وقع الاختيار لشخصية العام في 2023 على المغنية تايلور سويفت.

لقطة شاشة من موقع مجلة تايم

وبالعودة لقائمة المرشحين لنيل اللقب، لم نعثر أيضاً على الجد خالد نبهان من بينهم.

كما لم يندرج اسمه في أحدث قائمة للأشخاص الأكثر تأثيراً والصادرة عن المجلة في أبريل 2023.

فيما يمكن مقارنة صورة الادعاء مع إحدى أغلفة مجلة تايم لشخصية العام 2023 فيما يلي،

حيث يظهر الاختلاف الواضح في لون الإطار، وخط كتابة اللقب وتصميمه، إضافة لاختلاف مكان كتابة الاسم وهيئته.

كما يغيب تاريخ الإصدار و اسم المجلة في الأسفل في نسخة الادعاء.


مقارنة صورة الادعاء (في اليمين)، مع صورة من مجلة تايم لغلاف شخصية العام 2023 (يسار)


علاوة على ذلك، تتيح العديد من مواقع التصميم نماذج وقوالب مختلفة يمكن استخدامها لإنشاء أغلفة مشابهة لتلك الظاهرة في مجلة تايم.

إقرأ أيضًا: هذا الفيديو لا يظهر رجلا يحمل جثة دمية وإنما جثة حفيده الرضيع -محمد هاني الزهار- في قطاع غزة

تقييم فتبينوا:

بناءً على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه زائف، لأنه استخدم صورة مفبركة من أجل تداول معلومة غير صحيحة.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً