التصنيف: اجتماعي

صورة مفبركة ولا تظهر كيف تخلص الأمريكيون من الذين تعاونوا معهم في حرب فيتنام

هذه الصورة مفبركة ولا تظهر كيف تخلص الأمريكيون من الذين ساعدوهم في حرب فيتنام
آخر المقالات

يتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صورة زعموا أنها تظهر كيفية تخلص الأمريكيين من الذين تعاونوا معهم في حرب فيتنام

بحيث تظهر في الصورة مروحية فوق أحد الأسطح، ورجل يدفع سلما يحمل جمعا غفيرا من الناس الذين حاولوا الوصول إليها.

الإدّعاء

نشرت صفحة الفيسبوك المسماة “الدكتور علي طالب – dr. Ali tg” الصورة في 11/07/2020 وأرفقت بالنص الوصفي الآتي (دون تدخل أو تصرف ):

هذه الصورة لا تمحى من الذاكرة …
عندما انهزمت أمريكا في فيتنام وبدأت بِالإنسحاب السريع
بدأ الخونة الفيتناميّون المتعاونون مع الأمريكان بالهروب ولحقوا بآخر طائرة ستقلع من فوق أسطح مبني السفارة الأمريكية خوفا من انتقام الشّعب منهم..
وما أن صعد آخر جنديّ أمريكيّ علي الهليوكوبتر الأخيرة حتّىٰ قام بِرفس السّلّم
الّذي يحمل المتعاونين .!!
وبدأ الخونة في التساقط وسط الحشود الغاضبة …
فيما حدث هو عبرة ودرساً لكل الخونة والأذناب المتعاونين مع سلطة المحتل
ما أن تنتهي مهمتهم حتي يلفظهم المستعمر بلا تردد
ما أكثرهم في أوطاننا …….

صورة شاشة لمنشور صفحة الدكتور علي طالب - dr. Ali tg

صورة شاشة لمنشور صفحة الدكتور علي طالب – dr. Ali tg

حقق الادعاء تفاعلا كبيرا وأعيدت مشاركته 68 مرة (حتى تاريخ تحرير المقال في 06/01/2021)،

شارك الادعاء طوال السنوات السابقة، وحتى سنة 2020 العديد من مستخدمي فيسبوك أيضا (هنا وهنا وهنا وهنا وهنا

على غرار رواد منصات أخرى مثل إنستغرام (هنا وهنا وهنا وهنا) وتويتر (هنا وهنا وهنا وهنا

بعد البحث والتدقيق في مدى صحة الادعاءات تبين مايلي:

زائف تسجيل وفيات بعد تلقي اللقاح ضد كورونا

علامات تثير الشك:

بمشاهدة الصورة التي تحتوي على لقطتين، نلاحظ أن اللقطة الثانية (الأسفل) يظهر فيها رجل يدفع سلما يحمل عددا كبيرا من الناس مما تسبب في تساقطهم،

علما أن هذا الأمر صعب جدا عمليا على رجل واحد نظرا للوزن المحتمل للسلم المحمل بالأشخاص،

ويحدث ذلك في سيناريوهات الأفلام عادة، الأمر الذي يدفع للشك في أن الصورة مصدرها إحدى الأفلام السينمائية.

الصورة مفبركة ولا تظهر كيف تخلص الأمريكيون من الذين تعاونوا معهم في حرب فيتنام !

أجرى الفريق بحثا عكسيا عن الصورة الأولى (الأعلى) في محرك Tineye لمعرفة حقيتها،

ووقع على العديد من النتائج التي جاء من بينها مقال موقع UPI.com الخاص بوكالة “يونايتد برس انترناشيونال / United Press International

تضمن المقال تقريرا مسموعا ومقروءا للوكالة يعود لسنة 1975 عنونته ب”سقوط سايغون /  Fall of Saigon،

وتجدر الإشارة إلى أن سايجون / Saigon هو الاسم السابق (حتى سنة 1976) للمدينة الفيتنامية المسماة حاليا مدينة هو تشي مينه / Ho Chi Minh City،

أشار مقال الوكالة إلى أن الصورة التي التقطها آنذاك المدعو “هوبيرت ڤان اس / Hubert van Es“،

وبين أنها تظهر عنصرا من المخابرات الأمريكية يقدم المساعدة لإجلاء حشد من الناس على طائرة مروحية أمريكية قبل وقت قصير من سقوط مدينة سايغون أمام القوات الفيتنامية،

وذكر أنها التقطت بتاريخ 29 نيسان / أبريل 1975 في سطح إحدى البنايات في شارع سماه Gia Long Street؛

صورة شاشة من مقال وكالة يونايتد برس انترناشيونال عن قصة سقةط سايجون سنة 1975 بينت وضحت فيه حقيقة الصورة التي التقطها مصورها الهولندي هوبيرت ڤان اس (المصدر: UPI.com).

 

لم ينقل المقال أيا من التفاصيل التي سردها ناشرو الادعاءات في المحتوى العربي،

وهو ما أكدته المقالات الأخرى من الموقع نفسه -والتي وردت ضمن نتائج البحث العكسي-،

وأيضا لم يفعل المقال الذي كتبه ملتقط الصورة “هوبيرت ڤان اس” سنة 2005 في موقع The New York Times، والذي نصل عبر أحد المقالات السابقة،

كما لم يستعمل أي واحد منها الصورة الذي يظهر فيها الرجل يدفع السلم  ويسقط من فيه من على سطح البناية.

صورة مفبركة!

وفي محاولة للوصول لحقيقتها، أجرى الفريق بحثا عكسيا عن الصورة الثانية (الأسفل) في محرك Google أوصل إلى عدة نتائج،

جاء ضمنها مقال موقع vnexpress.net المنشور سنة 2016 والذي أخبر بأنه تم سحب كل نسخ الكتاب المعنون “تأملات 150 عاما في سايغون /  Reflections of 150 years’ Saigon”

وذلك لاحتوائه على الصورة المتداولة في الادعاء، بسبب كونها صورة معدلة من طرف المصمم الذي اسماه Truong Huyen Duc،

وأنها ليست صورة تاريخية حقيقية تظهر كيف تخلص الأمريكيون من الذين تعاونوا معهم في حرب فيتنام؛

صورة شاشة من مقال vnexpress

وفي السياق نفسه، كشف البحث في محرك Google باستخدام الاسم السابق إلى حسابه في منصة الفايسبوك،

و من خلال تصفح محتوى حسابه نجد أنه نشر سنة 2016 – أي بعد حدث سحب الكتاب- تفاصيل تصميمه للصورة سنة 2010 بالاستعانة بمشاهد من فيلم “300” بغرض المزاح لا غير على حد وصفه؛

بناء على ما سبق قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه زائف، لأنه يستعمل صورة مفبركة على أنها تنقل حادثة عن كيفية تخلص الأمريكيين من الذين تعاونوا معهم في حرب فيتنام.

إقرأ أيضا: مركب يحمل مهاجرين يهود متوجهين نحو فلسطين وليسوا أوروبيين متسللين إلى الإسكندرية.

المصادر

المصدر1
المصدر2
المصدر3
المصدر4
المصدر5
المصدر6
المصدر7

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة