التصنيف:

هذه الصور المتداولة قديمة ولا تظهر الدمار الذي خلفه إعصار ايان في كوبا مؤخرًا

آخر المقالات

أعلن مركز الأحوال الجوية الكوبي، الثلاثاء 27 سبتمبر 2022، بلوغ الإعصار إيان الساحل الغربي للجزيرة،

فيما أعلن الدفاع المدني الكوبي منذ الإثنين حالة الإنذار في المقاطعات الست في غرب البلاد، وأجلت السلطات نحو 50 ألف شخص من بينيار ديل ريو.

كما تستعد ولاية فلوريدا الأمريكية لوصوله معلنة حالة الطوارئ، حيث قال المركز الوطني الأمريكي للأعاصير إن “إيان” بات الآن من الفئة 3 أي “إعصار شديد القوة”.

إثر ذلك، تداول ناشطون على مواقع التواصل صورًا يزعمون أنها تظهر الدمار الذي خلفه هذا الإعصار في كوبا،

فما حقيقة هذه الصور؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نشرت إحدى صفحات فيسبوك الصور بتاريخ 28 سبتمبر 2022 وفق التعليق الآتي – دون تصرف –

“#كوبا والفيضان لقدوم اعصار ايان من الفئه الثالثه.”

حقق الادعاء على هذه الصفحة 352 تفاعل و19 مشاركة حتى لحظة نشر هذا المقال،

كما تناقلت الصور في السياق ذاته صفحات وحسابات أخرى على فيسبوك هنـا، هنـا،

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريّا حول حقيقة الصور المتداولة، فأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

ادعاء مضلل

هذه الصور قديمة ولا تظهر جانبًا من الأضرار التي خلفها إعصار إيان الذي ضرب كوبا مؤخرًا

قاد البحث عن صورة الادعاء في محرك جوجل إلى موقع وكالة أسوشيتد برس الأمريكية،

حيث نشرت الصورة الأولى من صور الادّعاء في 15 سبتمبر 2017 مبينة في وصفها أنها التقطت الأحد 10 سبتمبر 2017،

وتظهر أشخاصًا يتجولون في شارع غمرته المياه بعد مرور إعصار إيرما في هافانا، كوبا (صورة من أسوشيتد برس / رامون إسبينوزا)،

فيما قاد البحث حول هذا الإعصار، إلى الصورة الثانية متداولة في سبتمبر 2017 في ذات السياق،

إذ وزعتها وكالة الأنباء رويترز آنذاك (الصورة رقم 6) مبينة أنها التقطت بتاريخ 10 سبتمبر 2017 بعد مرور إعصار إيرما في هافانا ،

كذلك نشرت مجلة ماكليان الكندية الصورة الثالثة من صور الادعاء مرجعةً حقوقها إلى موقع جيتي إيميجز،

حيث نشر الموقع الصورة في نفس اليوم 10 سبتمبر 2017 تحت عنوان “إعصار كوبا – إيرما

وكان الإعصار أيرما قد ضرب مقاطعة كاماغي وسط كوبا كإعصار من الدرجة الخامسة القصوى مساء الجمعة 08 سبتمبر 2017 مخلفا أضرارا جسيمة،

فيما نشرت العديد من وكالة الأنباء العالمية تقارير مصورة وثقت هذا الحدث أظهرت مشاهد مشابهة لصور الادعاء هنا، هنـا،

بالمقابل، قاد البحث عن الصورة الرابعة من صور الادّعاء إلى موقع صحيفة نيويورك بوست الأمريكية،

إذ نشرت الصحيفة الصورة في 24 أغسطس 2020 من تقرير حول الدمار الذي خلفته العاصفة الاستوائية لورا في جمهورية الدومينيكان،

فيما أرجعت الصحيفة حقوق الصورة إلى موقع جيتي إيماجز، حيث نشر الصورة ذاتها في 23 أغسطس 2022 وفق الوصف الآتي:

تتدفق المياه على طول شوارع سانتو دومينغو مما تسبب في انهيار المنازل في 23 أغسطس 2020 حيث تضرب العاصفة الاستوائية لورا المنطقة. (تصوير إريكا سانتيليس / وكالة الصحافة الفرنسية عبر غيتي إيماجز)

وأدى الإعصار لورا، الذي ضرب جمهورية دومينيكان في 23 أغسطس 2020، إلى مقتل 25 شخصا في هايتي وجمهورية الدومينيكان وتسبب بفيضانات هائلة.

علاوة على ذلك، نشرت قناة Univision Noticias تقريرًا مصورً حول الدمار الذي خلفه هذا الإعصار آنذاك، وأظهر التقرير مشاهد مطابقة لصورة الادعاء،

ادعاء إعصار إيان كوبا


لقطة شاشة من تقرير مصور نشرته قناة Univision Noticias  على يوتيوب في 24 أغسطس 2020 يظهر مشاهد مطابقة لصورة الادّعاء


اقرأ أيضًا: هذا المقطع يظهر سيولا اجتاحت قاعة أفراح في تركيا في يونيو الماضي، وليس في الإمارات

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق، قررت منصة فتبينوا تصنيف الادّعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم صورًا قديمة في غير سياقها الأصلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً