التصنيف: سياسي

هذه الصور قديمة من أحداث مختلفة وليست من الأحداث الأخيرة في بنزرت

آخر المقالات

يتداول رواد موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك صورًا يزعم ناشروها أنّها تظهر مشاهدَ من المواجهات بين المحتجين وعناصر الشرطة في بنزرت.

فما حقيقة هذه الصور؟ تابع المقال الآتي…

البيرو

نشرت إحدى صفحات فيسبوك الصور بتاريخ 15 أكتوبر 2022 وأرفقته بالنص الآتي – دون تصرف –‏

حالة إحتقان في ببنزرت والمواجهات تصل إلى أشدها بين المحتجين وعناصر الشرطة نتيجة التمادي في إستعمال الغاز المسيل للدموع وتوجيهه نحو المنازل
ثورة_15_اكتوبر

حقق الادعاء على هذه الصفحة 230 تفاعلًا، و48 مشاركة حتى تاريخ كتابة المقال 21 أكتوبر 2022،

فيما تناقل الادعاء صفحات وحسابات أخرى على فيسبوك هنـا، هنـا، هنـا.

إثر ذلك أجرى فريق “فتبينوا” تحريًا حول حقيقة الصور المتداولة، فأسفر عن الآتي:

تونس

هذه الصور قديمة من أحداث مختلفة وليست من احتجاجات في بنزرت في تونس مؤخرا

بحسب وكالة الأنباء رويترز وقعت بعض الاشتباكات المتفرقة في تونس بين الشرطة وشبان محتجين،

وكان هناك تواجد مكثف للشرطة في المدينة يوم السبت 15 أكتوبر 2022،

إثر ذلك تداول ناشطون على فيسبوك صورًا يزعم ناشروها أنّها تظهر مشاهدَ من المواجهات بين المحتجين وعناصر الشرطة في بنزرت.

إلا أن التحري الذي قام به فريق فتبينوا كشف أن هذه الصور قديمة،

إذ أرشد البحث العكسي عن الصورة الأولى من صور الادعاء إلى أنها منشورة منذ عام 2018 على موقع mosaiquefm

في سياق الحديث عن احتجاجات في ولاية بن عروس التونسية،

فيما قاد البحث العكسي عن الصورة الثانية من صور الادعاء إلى أنها منشورة منذ عام 2021 على موقع alriyadh

في سياق الحديث عن احتجاجات تجتاح مدنًا تونسية بسبب تدهور الوضع الاقتصادي آنذاك.

أيضًا قاد بحث مماثل عن الصورة الثالثة من صور الادعاء إلى أنها منشورة في مقال بتاريخ 2021 على موقع ar.businessnews

في سياق الحديث عن الاشتباكات في ولايتي القصرين والمنستير في تونس

أما الصورة الرابعة فقد أرشد البحث العكسي عنها إلى موقع توزيع الصور GettyImages حيث نشرت بتاريخ 10 يناير 2018

وتبين حسب المصدر متظاهرين تونسيين يلقون الحجارة على قوات الأمن في منطقة جبل الأحمر بتونس العاصمة.

Embed from Getty Images

وبمجرد تداول الصور في أعوام سابقة، ينفي أن تكون من الأحداث الأخيرة في ولاية بنزرت في تونس مؤخرًا.

اقرأ أيضًا: هذا المقطع متداول منذ عام 2021 ولا علاقة له بالأحداث الجارية في تونس مؤخرًا

تقييم فتبينوا:

بناءً على ما سبق، قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم صورًا قديمة من أجل تداول معلومة غير صحيحة.

تونس

1- مصدر01 || 2- مصدر02 || 3- مصدر03 || 4- مصدر04

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً