هذه المشاهد لا تعود لتدمير الاليات التي أعلنت حركة حماس تدميرها بل مقتبسة من لعبة محاكاة الكترونية

آخر المقالات

الإدّعاء

نص الادعاء بحسب الناشر، -بدون تصرف-:

ابو عبييده والرجاله بيلعبو بلياردو

نشرت إحدى صفحات فيسبوك الادعاء بتاريخ 30 أكتوبر محققاً أكثر من 7.6 آلاف تفاعل، ونحو 968 مشاركة،

فيما تداولته عدة حسابات وصفحات على المنصة هنـا، هنـا، هنـا.

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريًا حول حقيقة المقطع المتداول وأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

مضلل

هذا المقطع لا يصور الصواريخ التي أطلقها مقاتلي حماس على المدرعات الإسرائيلية بل مقتبس من لعبة إلكترونية

نقلًا عن وكالة رويترز، “هاجمت القوات والدبابات الإسرائيلية المدينة الرئيسية بشمال غزة من الجانبين يوم الاثنين 30 أكتوبر، بعد ثلاثة أيام من بدء هجوم بري كبير في القطاع الفلسطيني، الأمر الذي أثار المزيد من النداءات الدولية لحماية المدنيين.” إثر ذلك تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يزعمون أنه يظهر قصف مقاتلي حماس لمدرعات إسرائيلية.

إلا أن التحقيق الذي أجراه فريق منصة فتبينوا كشف أن المقطع مقتبس من لعبة محاكاة إلكترونية.

قاد بحث عكسي عن إحدى لقطات المقطع عبر محرك Yandex إلى منصة يوتيوب، حيث نشرت إحدى

القنوات مشاهد مماثلة للمنطقة الظاهرة في الادعاء، على أنها لتدمير آليات عسكرية في لعبة المحاكاة Arma3.

ويمكن مطابقة هذه المنطقة في المقطعين فيما يلي.


مطابقة لمنطقة في مقطع الادعاء (يمين)، مع مقطع من لعبة محاكاة عسكرية (يسار)


باستكمال البحث استناداً على المقطع الأخير، أرشدت النتائج لمشاهد الادعاء منشورة ضمن مقطع مطول في 23 يوليو 2023،

لمقاطع من لعبة المحاكاة Arma 3، وتظهر مشاهد الادعاء بدءاً من الدقيقة 2:56.

كذلك، تؤكد القناة الناشرة في وصف المقطع أن هذا المقطع لا يمثل الواقع تمامًا، بل هو مجرد محاكاة لأخبار حقيقية.

علاوة على ذلك، نشرت الصفحة الرسمية للعبة ARMA على فيسبوك بياناً في 10 أكتوبر 2023، قالت فيه (بدون تصرف):

“مع الأحداث المأساوية التي تحصل في الشرق الأوسط، نشعر أنه من المهم أن نشارك مرة أخرى بياننا بشأن استخدام لعبة Arma 3 كمصدر للمشاهد العسكرية المزيفة:
https://www.bohemia.net/blog/arma-3-footage-being-used-as-fake-news
انه أمر محبط بالنسبة لنا أن نرى اللعبة التي نحبها جميعًا يتم استخدامها بهذه الطريقة، بينما وجدنا طرقًا لمعالجة المشكلة بشكل فعال إلى حد ما من خلال التعاون مع منصات التحقق من الحقائق، إلا أننا لا نستطيع من معالجتها بالكامل. لاحظنا أن العديد منكم يساعدون في كشف مشاهد الفيديو هذه على منصات التواصل الاجتماعي ونحن نشكركم على ذلك.”

إقرأ أيضًا: هذه المشاهد مقتبسة من لعبة محاكاة عسكرية وليست لإسقاط مروحيات إسرائيلية من قبل مقاتلي حماس في غزة مؤخراً

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق قرر فريق فتبينوا تقييم الادعاء على أنه مضلل، لانه استخدم مقطعاً للعبة محاكاة عسكرية على أنه حقيقي لتداول معلومة غير صحيحة.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً