التصنيف: سياسي

صور إرهابي تسلل في زي النساء إلى مدينة حمص السورية – عنوان مضلل

متحول جنسي وليس إرهبي متنكر في زي النساء للتسلل إلى سوريا!
آخر المقالات

يتداول مستخدم مواقع التواصل الاجتماعي صورتين لما يبدو أنها امرأة وزعموا أنها لإرهابي يرتدي زي النساء قبض عليه بريف دير الزور متوجها إلى مدينة حمص السورية.

الادعاء

نشرت الصورتين العديد من الصفحات والحسابات الشخصية في موقع فيسبوك مرفقة بنص الادعاء الآتي:

“القبض على ارهابي يرتدي زي النساء في ريف دير الزور يحاول الوصول الى حمص”

ووصل حجم التفاعل إلى 4785 في فيسبوك فقط بحسب بيانات CrowdTangle حتى تاريخ تحرير هذا المقال في 24/10/2020،

وكان من بينها منشور الصفحة المسماة “موجز الأخبار السورية الموثوقة 24/24” بتاريخ 11/10/2020؛

صورة شاشة لمنشور صفحة موجز الأخبار السورية الموثوقة 24/24

صورة شاشة لمنشور صفحة موجز الأخبار السورية الموثوقة 24/24

 

وغيرها من الصفحات والحسابات الشخصية الأخرى (هنا وهنا وهنا وهنا وهنا وهنا وهنا وهنا وهنا

فيما نشرتها بعض الصفحات الأخرى في تعليقات منشور يحمل المضمون نفسه.

تداول الادعاء أيضًا بعض من مستخدمي منصات تواصل أخرى مثل تويتر؛

بعد البحث والتدقيق في مدى صحة الادعاءات تبين الآتي:

صور متحول جنسي اعتُقل في العراق سنة 2017 لا إرهابي متسلل في زي النساء إلى مدينة حمص السورية!

أعطى البحث العكسي عن واحدة من الصور في محرك Tineye العديد من المقالات،

نسب معظمها -حسب ناشريها- الصور لإرهابي قبض عليه بمدينة كربلاء العراقية سنة 2017

لكن كان من ضمن النتائج هذه التغريدة التي انتقد صاحبها قرار اعتقاله من طرف الشرطة مشيرًا إلى أن الشخص ليس إرهابيًّا كما ادُّعي بل مجرد متحول جنسي حسب وصفه

وقدم صاحب التغريدة كدليل على ذلك صورة شاشة من حسابه على إنستغرام باسم kanary_koke،

أعطى البحث باستخدام الاسم السابق في Google العديد من النتائج التي كان من بينها الحساب المعني إضافة إلى هذا المقال باللغة الإنجليزية من موقع al-bab.com،

والذي أخبر فيه بأن الشرطة العراقية اعتقلت المتحول الجنسي في نقطة عبور كربلاء بالخطأ ظنًّا منها أنّه إرهابي متنكر في زي النساء،

وقدمت رابطا لهذا المقطع المنشور في يوتيوب والذي لم يتسن الاطلاع على محتواه، لكن نسخة مؤرشفة منه سمحت بمعرفة أنه معنون بـ”القوات الأمنية تلقي “القبض على متحول جنسي في محافظة كربلاء

أعطى البحث في يوتيوب بالاعتماد على العنوان نفسه عدة نتائج،

كان منها هذا المقطع المأخوذ من أحد التقارير الإخبارية لقناة الشرقية نيوز الإخبارية العراقية والذي تطرق إلى الحادثة وشرح تفاصيلها،

بناءً على ما سبق، قرّرت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأن الصور تعود إلى متحول جنسي اعتُقل بالعراق سنة 2017 ولا يظهر فيها إرهابي متنكر في زي النساء بغرض الوصول إلى مدينة حمص السورية.

اقرأ أيضًا: هذه الصورة لا تعود إلى مدينة حلب عام 1458م بل لقرية الهور العراقية.

المصادر

المصدر1
المصدر2
المصدر3

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة