التصنيف: سياسي

هذا المقطع يظهر حادثة احتراق مسجد بإندونيسيا وليس في الهند

حادث احتراق مسجد بأندونيسيا سنة 2019!
آخر المقالات

يتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطعا يظهر فيه ما يبدو أنه مسجد تشتعل فيه النيران زاعمين أنه يوثق حادثة الاعتداء على مسجد بالهند

الادعاء

نشر حساب الفيسبوك المسمى Amine EL Ouahrani المقطع بتاريخ 29/02/2020 وأرفقه بالنص الوصفي الآتي (من دون تدخل):

هذا ما يعمله الهنود الان في المساجد
لا تسكت على الظلم من حقك ك مسلم انك تنشر ..
#حسبنا_الله_و_نعم_الوكيل
صورة شاشة لمنشور حساب Amine EL Ouahrani

صورة شاشة لمنشور حساب Amine EL Ouahrani

 

حقّق الادعاء تفاعلًا كبيرًا وأعيدت مشاركته 28 ألف مرة (حتى تاريخ تحرير هذا المقال في 05/10/2020)،

شارك المقطع في الفترة الزمنية نفسها العديد من الصفحات والحسابات الشخصية الأخرى في فيسبوك مثل هذا وهذا وهذا وهذا وهذا،

وعاد الادعاء للانتشار مؤخرا من خلال عدة منشورات في فيسبوك (هنا وهنا وهنا وهنا) وتويتر (هنا وهنا

بعد البحث والتدقيق في مدى صحة الادعاءات تبين الآتي:

مضلل

حادث احتراق مسجد بإندونيسيا وليس ذلك الذي وقع الاعتداء عليه بالهند!

بعد تقطيع المقطع إلى مجموعة من المشاهد الثابتة والاستعانة بها في البحث في محرك Yandex نحصل على العديد من النتائج،

كان من بينها هذا المقال من الموقع الإخباري الإندونيسي tribunnews.com الذي تضمن صورة لنفس المبنى من الزاوية نفسها تقريبًا والتي أخبر أنها من تصوير  Desy Arsyad،

أوضح الموقع في صلب المقال أن الحادثة تخص احتراق قبة المسجد الكبير بمقاطعة Belopa بإندونيسيا يوم الثلاثاء 29/01/2019،

ونقل عن اثنين من العمال الذين كانوا يقومون بأعمال صيانة للسقف أن الحريق اندلع في حدود الساعة 11 صباحًا، إذ كان زميلاهما يقومان بأعمال تلحيم في القبة،

صورة شاشة لمقال موقع عن احتراق قبة المسجد الكبير بمقاطعة Belopa بأندونيسيا

صورة شاشة لمقال موقع tribunnews.com عن احتراق قبة المسجد الكبير بمقاطعة Belopa بإندونيسيا في 29/01/2019

 

كما نشر موقع قناة KOMPAS TV الإندونيسية مقالًا تحدثت فيه عن احتراق قبة المسجد نفسه مقدمًا التفاصيل نفسها، ومدرجا مقتطفا من نشرة أخبار القناة الذي تطرق إلى الحادثة مستعرضًا مقطعين آخرين من زاويتين مختلفتين؛

كما يعطي البحث في Google العديد من المواقع الإخبارية الأخرى التي تحدثت عن الحادثة،

مثل هذا التقرير الإخباري من CNN Indonesia وهذا المقال من AFP Indonesia الذي جاء تصحيحًا لمعلومة متداولة عن أن المسجد احترق في جوان 2019،

كما العديد من الصور التي يوفّرها Google Maps، والتي تؤكد على أن المسجد في إندونيسيا وليس بالهند.

هل اعتُدي على مسجد بالحرق في الهند؟

كان أول انتشار للمقطع في شباط/ فبراير 2020 بالتزامن مع احتجاجات قانون تعديل المواطنة الهندي،

والذي استثنى المسلمين الذين نزحوا إلى الهند من أفغانستان وباكستان وبنغلاديش من حق الحصول على المواطنة الهندية،

إضافة إلى لاجئي التاميل السريلانكيين في الهند، والروهينغيا في ميانمار واللاجئين البوذيين في التبت،

الأمر الذي أدى إلى اندلاع العديد من المظاهرات في العديد من المقاطعات الهندية احتجاجًا على ذلك،

في إطار ذلك، تداول الناس مقطعًا لاعتداء على مسجد (هنا في المحتوى العربي)، وقد تضاربت الآراء عن مدى صحته من طرف العديد من وسائل الإعلام الهندية،

لكن موقع تقصي صحة الأخبار الهندي The Quint تنقل إلى عين المكان وبيّن أن المسجد المعني قد اعتُدي عليه فعلا،

إذ يتعلق الأمر ب Badi Masjid الواقع بمدينة Ashok Nagar وقد كانت الحادثة في ظهر يوم 25 شباط/ فبراير 2020.

بناء على ما سبق قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأن خبر الاعتداء على مسجد في الهند صحيح، لكن المقطع المتداول معه أخرج عن سياقه.

اقرأ أيضًا: حكم الإعدام بالحرق بالنار بسبب قتل بقرة بالهند (فيديو) – مضلل

المصدر1
المصدر2
المصدر3
المصدر4
المصدر5
المصدر6
المصدر7

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

القائمة