التصنيف: طبي

وفاة 35 شخص بعد تلقيهم لقاح فيروس كورونا في بريطانيا خبر زائف

آخر المقالات

انتشر على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ادعاء مفاده أن هناك 35 شخصًا توُفوا من أصل 300 في بريطانيا وذلك بعد تلقيهم لقاح فيروس كورونا، إضافة إلى إصابة 46 بفشل كلوي وفقدا التركيز. فما حقيقة هذا الادعاء؟

الجواب في المقال التالي:

الادعاء

نص الادعاء حسب صيغة الناشر (بدون تصرف):

عاجل بريطانيا : وفاة 35 شخص من بين 300 بعد أسبوع من تلقيهم لقاح ضد كوفيد 19 و46 أصيبوا بفشل كلوي مع فقدان بعض الذاكرة والتركيز
CNN

نشر الادعاء بهذه الصيغة صفحة Ribat El Monastir بتاريخ 8/01/2021 وحصد المنشور 2300 مشاركة حتى تاريخ كتابة المقال بتاريخ 30/01/2021.

كما تناقل الادعاء صفحات أخرى هنا وهنا وهنا وهنا وهنا وهنا وهنا أيضًا

نتيجة التحري

زائف

 

من خلال البحث المبدئي في موقع (CNN) بكلمات افتتاحية لها دلالة على مضمون الخبر وهي ( UK Vaccine)  و ( died of covid19 vaccine 35) و (vaccine in Britain) و (thirty five people died) لم نجد أي خبر يتضمن هذا الموضوع. ولا يوجد على الشبكة مقال إخباري بمثل هذا المحتوى.

أول لقاح تم الموافقة عليه رسميًا في بريطانيا كان لقاح فايزر بيونتك وذلك للاستخدام الطارئ وكان هذا يوم 2 ديسمبر 2020.

من خلال تحديد نطاق البحث على محرك جوجل في الفترة بين 2 ديسمبر 2020 تاريخ أول موافقة على اللقاح، وبين 8 يناير 2021 تاريخ انتشار المنشور، بكلمات افتتاحية مثل “35 died of covid vaccine in UK” أو “UK vaccine” لم يتم العثور على أي خبر سواء من سي إن إن أو غيرها يفيد بوفاة 35 شخص بعد أسبوع من تلقيهم اللقاح.

وفقًا لهيئة الصحة البريطانية (NHS) فإن اللقاحات هي أكثر وسيلة فعّالة لمنع العدوى مثل العدوى بفيروس كورونا.

في جوابها على سؤال بخصوص: هل الدراسات الخاصة باللقاحات آمنة أم لا؟

أفادت هيئة الصحة البريطانية (NHS) أن اللقاحات يتم اختبارها للتأكد من أنها آمنة قبل أخذ الناس لها، وأكدت أن اللقاح لن يتسبب في إصابتك بفيروس كورونا، وأن هناك بعض الآثار الجانبية للقاحات التي قد تحدث وهي:

– ألم وتورم واحمرار في المكان الذي أخذت فيه اللقاح

– تعب

– ألم بالعضلات

– ارتفاع بدرجة الحرارة

وأفادت أن هذه الأعراض قد تستمر لعدة أيام ثم تتحسن بعد ذلك من تلقاء نفسها.

التحقق من محتوى الخبر

وفقًا لهيئة الصحة البريطانية (NHS) فإن الهيئة المسؤولة عن الدراسات والأبحاث الخاصة بفيروس كورونا في بريطانيا هي المعهد القومي للبحث الصحي (NIHR).

بالبحث داخل موقع المعهد القومي للبحث الصحي (NIHR) عن خبر وفاة 35 شخصًا بعد تناولهم لقاح فيروس كورونا داخل قسم الأخبار (news) الموجود على الموقع، لم نجد أي خبر منشور عن هذا الأمر قبل تاريخ 8 يناير 2021 وهو تاريخ انتشار الادعاء.

في ورقة بحثية نشرتها الوكالة التنظيمية للأدوية ومنتجات الرعاية الصحية البريطانية (MHRA) وهي الهيئة المسؤولة عن التأكد من سلامة الأدوية واللقاحات الجديدة، تم الإبلاغ عن الاشتباه بحدوث تفاعلات دوائية ضارة (Adverse Drug Reactions) وذلك عقب وفاة 173 شخص بعد فترة قصيرة من تناولهم لقاح فايزر، و105 شخص بعد تناولهم لقاح أكسفورد، و3 أشخاص بعد تناولهم لقاح لم يتم تحديده.

تصحيح الأرقام: تم أرشفة الورقة البحثية، وفاة 197 شخص بعد فترة قصيرة من تناولهم لقاح فايزر، و205 شخص بعد تناولهم لقاح أكسفورد، و4 أشخاص بعد تناولهم لقاح لم يتم تحديده

ذكرت الوكالة أن هذا لا يدل على أن هناك علاقة بين اللقاح وهذه الوفيات. كما ذكرت أن غالبية هذه الحالات قد حدثت في كبار السن، أو الأشخاص الذين كانوا يعانون مسبقا من الأمراض.

أضافت الوكالة أيضًا أنه في أثناء تحليلها لهذه الأرقام قامت بالاستعانة بأرقام الوفاة الطبيعية التي تحدث بمرور الوقت في إنجلترا وويلز، وبناء على هذه الأرقام وجدت أنه من الطبيعي أن تحدث عدة آلاف من حالات الوفاة الطبيعية، من بين ملايين الجرعات المعطاة، خاصة في كبار السن.

وفقًا للوكالة فإنه المراجعة الفردية لهذه البلاغات وأنماطها لا تقترح أن يكون اللقاح قد لعب دورًا في هذه الوفيات.

 

هل الأعراض الجانبية للقاح تشمل الفشل الكلوي وفقدان الذاكرة ونقص التركيز؟

وفقًا لمركز مكافحة الأمراض والوقاية منها الأمريكي (CDC) فإن الأعراض الجانبية للقاح فايزر-بيونتك تشمل ألم وتورم واحمرار في محل الحقن، وتعب عام أو قشعريرة أو صداع. ولم يذكر المركز أي عرض جانبي تم التبليغ عنه يتعلق بالفشل الكلوي أو فقدان الذاكرة.

وفقًا لهيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) فإن أشهر الأعراض الجانبية للقاح فايزر-بيونتك هي ألم محل الوخزة، وتعب عام، وصداع، وحمّى وقشعريرة وألم في العضلات وتدوم لعدة أيام. ولم تذكر أي عرض يتعلق بالكُلى أو بفقدان الذاكرة والتركيز.

في جميع مراحل تجربة لقاح أكسفورد، وبعد تجميع بيانات إحصائية من المملكة المتحدة والبرازيل وجنوب إفريقيا وُجد أن الأعراض الجانبية للقاح تشمل ألم في مكان الوخز، وصداع، وضعف عام، وبنسبة أقل ألم في المفاصل وغثيان، وقيء وألم في البطن، ولم تُسجل أي حالة حدث لها فشل كُلوي أو فقدان بالذاكرة ونقص التركيز وفقًا لتلك البيانات.

وفقًا لجامعة أكسفورد فإن أبرز الأعراض الجانبية للقاح أكسفورد هي ألم محل الوخز وقشعريرة وحمى وألم المفاصل والعضلات وضعف عام وصداع، ولم تذكر أي عرض جانبي يتعلق بالفشل الكلوي أو فقدان الذاكرة والتركيز.

في دراسة شملت 40 ألف شخص ممن تناولوا لقاح فايزر، غالبيتهم من العاملين في المجال الصحي في المملكة المتحدة، وجدت أن الأعراض الجانبية غالبيتها موضعية محل الوخز، وبعضها شمل أعراض أخرى وهي حمى وقشعريرة وأوجاع عامة. ولم يتم التبليغ في هذه الدراسة عن حالات للفشل الكلوي أو فقدان الذاكرة.

وفقًا لهيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) فإن اشهر الاعراض الجانبية للقاح موديرنا هي ردود فعل في محل الوخزه، واعراض جانبية عامة مثل: إرهاق، صداع، قشعريرة، غثيان ولم يتم ذكر أي اعراض تتعلق بالكُلى او بفقدان الذاكرة والتركيز

بناء على ما سبق قررت فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه زائف نظرًا لادعائه خبرًا لم يتم نشره على شبكة (CNN)، ولم تعلن أي جهة رسمية أو مسؤولة خبر يتعلق باصابة 46 شخص بفشل كلوي وفقدان للذاكرة والتركيز بسبب لقاح كورونا في بريطانيا.

اقرأ أيضًا:

هذه الصورة ليست لأقدم شجرة على وجه الأرض 

كلاّ، فيروس كورونا ليس سلاحا بيولوجيا واللقاحات المتوفرة ضده آمنة

المصادر

1- مصدر

2- مصدر

3-مصدر

4- مصدر 

5- مصدر 

6- مصدر 

7- مصدر 

8- مصدر 

9- مصدر 

10- مصدر 

11- مصدر 

12- مصدر 

13- مصدر 

14- مصدر 

15- مصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة