هذه الصور ليست لسقوط نيزك في نيجريا ، إنما انفجار حمولة متفجرات

آخر المقالات

انتشرت مؤخرًا على مواقع التواصل الإجتماعي ادّعاءات رافقها صور و فيديوهات تدّعي بأنه نيزك سقط في نيجيريا مما تسبّب في حفرة كبيرة في الأرض و أثر على الأبنية المجاورة.

نص الادعاء (دون تصرف):

 قامت صفحة أخبار اسكندرية Alex News بنشر الادّعاء وكان صيغة الادّعاء:  نيزك ضخم يضرب نيجيريا! وقد حقق الادّعاء

الذي نشر في 30 مارس 2020 أكثر من 3700 إعادة نشر وما يقارب من 2000 تعليق ، وقامت صفحات أخرى على الفيسبوك

بنشر الادّعاء محققة انتشار واسع

⛔ نيزك ضخم يضرب نيجيريا

زائف

النتيجة: الخبر زائف

الحفرة هي نتيجة انفجار عربة كانت تحمل شحنة متفجرات لشركة محلية نيجيريّة ، وبالتحديد الطريق المؤدي إلى أكوري عاصمة ولاية أوندو النيجيرية. 

مما ادّى لتضرر البنية التحتية و المئات من المنازل ومدرسة و كنيسة والعددي من الإصابات، ولهذا ناشدت السلطات النيجريّة السكان بإخلاء المنطقة تخوفاً من وجود متفجرات أخرى تبعثرت بعد الحادث.

فالصور لا علاقة له بسقوط نيازك لا من قريب ولا من بعيد 

وهنا بعض الصور من حادثة الانفجار

People gathered at the site where the explosion happened in Akure. [PHOTO CREDIT: Twitter; Rayshell]
People gathered at the site where the explosion happened in Akure. [PHOTO CREDIT: Twitter; Rayshell]

اقرأ أيضًا: كويكب سيصطدم بالأرض في 29 أبريل وينهي البشرية! .. ما حقيقة ذلك؟

ما هو النيزك وما الفرق بين الشهاب والنيزك ؟

يشكل الغلاف الجوي بمثابة درع للارض من المواد النيزكية حيث يعتقد العلماء أنه يصل الارض ٤٤ طن من المواد النيزكية
كل يوم معظمها يحترق في الغلاف الجوي؟

فالمواد النيزكية التي تحترق في الغلاف الجوي ولا تصل الارض تسمى شهابًا  أما المواد التي تصل الارض تسمى نيزكًا
ويختلف تاثير النيازك حسب عاملين أساسيين الكتلة والسرعة.

ففي أغلب الحالات يترك النيزك اثر بسيط إلا ان بعضها يتسبب في اصابات مثل ما حدث في “نيزك روسيا ٢٠١٢”
حيث تسبب في أكثر من ٥٠٠ إصابة معظمها نتيجة تحطم الزجاج جراء اصطدام النيزك.

ويمكن للنيازك ان تترك اثار مدمرة مثل فوهه بارينجر بسبب اصطدام نيزك في ولاية اريزونا قبل ٥٠ الف سنة
ويقدر قطر الفوّهة ب ١٢٠٠متر

وبشكل عام أي نيزك يتعدى قطره ال ٤ كم قادر على إحداث تاثير كبير على مستوى الكرة الأرضيّة.

المصادر
مصدر 1

مصدر 2

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً