التصنيف: علوم

(خرافة) : احتمال اصطدام نيزك بالأرض قريبا ً !

آخر المقالات

انتشر على وسائل التواصل الإجتماعي خبر اصطدام نيزك بالأرض قريبا تعرف على حقيقة الخبر من خلال قراءة المقال التالي..

الادعاء

احتمال اصطدام الأرض بنيزك يوم 4 سبتمبر

زائف
[expander_maker id=”1″ more=”أكمل القراءة” less=”أخفي المحتوى”]

الموضوع مجرد تضخيم إعلامي

الجسم القادم ليس نيزك ولكنه كويكب يسمى (2016 QA2)  مثل كل الكويكبات التي تقترب من الأرض ويكون احتمال اصطدامها بها أقل من 0.000001%   وقد مر الكويكب بسلام

ما هو الكويكب؟

الكويكب هي كواكب صغيره ويطلق هذا الإسم خاصة على هذه الأجسام الصغيرة التي تشبه الكواكب داخل نظامنا الشمسي.

تم استخدام هذا المصطلح تاريخيا على أي جسم فضائي يدور حول الشمس

ولا يبدو كقرص من خلال التلسكوب ولا يمتلك الخواص المميزة للمذنبات مثل الذيل.

يتواجد الملايين من الكويكبات داخل نظامنا الشمسي

معظمها هي قطع متناثرة من أجسام كواكب داخل نطاق النجم الصغير نيبولا ( solar nebula) والتي لن تكبر أبدا بشكل كافي لتصبح كوكبا.

معظم هذه الكويكبات تتواجد في حزام الكويكبات الموجود بين مداري كوكبي المريخ و المشتري

تختلف أحجام الكويكبات عن بعضها اختلافا كبيرا

أكبر كويكب معروف يدعى سيريس (Ceres) حوالي 1000 كم عرضا وهو ضخم كفاية ليعتبر كوكب قزم.

تقوم وكالة ناسا بتتبع أي أجسام فضائية قريبة من الأرض ومن المحتمل اصطدامها بكوكب الأرض.

تم تصنيف هذا الكويكب على أنه ” خطر محتمل” وذلك بسبب مروره بالقرب من مدار كوكب الأرض.

لكنه حاليا ليس على قائمة ناسا الخاصة بحوادث التصادم الأرض المستقبلية (potential future Earth impact events).

مثل هذه الأجسام الموجودة على القائمة يتم مراقبتها من قبل نظام بناسا والذي يقوم بشكل مستمر بفحص الكويكبات

والتي تمتلك احتمالية تصادم مع الأرض في خلال ال100 سنة القادمة.

أحدث الأخبار عن الكويكبات:

أخبرت ناسا عن وجود كويكب يبلغ عرضه ما بين 1.1 إلى 2.5 ميل

هذا الكويكب سيطير بالقرب من كوكب الأرض لكنه كما أخبرت ناسا غير متوقع اصطدامه بكوكب الأرض.

حسب ناسا إذا اصطدم بنا كويكب بهذا الحجم فإنه قادر على احداث تأثيرات عالمية.

هذا الكويكب يسمى (52768 (1998 OR2)) وقد تمت ملاحظته أول مره بتاريخ 1998.

هذا الكويكب سيمر في حدود مسافة قدرها 3 مليون و908 ألف و 791 ميل بالقرب من الأرض بسرعة حوالي 19 ألف و 461 ميل بالساعة.

من المتوقع مرور هذا الكويكب بتاريخ الأربعاء 29 إبريل 2020.

يمكنك مراجعة الإدعاءات المرتبطة بهذا المقال والتي قامت فتبينوا بالرد عليها  من خلال الضغط على أحد العناوين التالية:

كويكب سيصطدم بالأرض في 29 أبريل وينهي البشرية! .. ما حقيقة ذلك؟

ما حقيقة كويكب خطير يهدد الأرض؟

المصدر

[/expander_maker]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة