التصنيف: ديني

بلدية نيويورك تضع لافتة عليها حديث للنبي محمد ﷺ في الشوارع لتهدئة المظاهرات – زائف جزئياً

آخر المقالات

يتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي وعدد من المواقع الإلكترونية صورة يُزعم أنها لافتة عليها حديث للنبي محمد ﷺ وُضعت في شوارع نيويورك في محاولة لتهدئة الأوضاع،

وذلك تزامنًا مع الأحداث التي تشهدها أمريكا بسبب مقتل الأمريكي من أصول إفريقية؛ جورج فلويد من طرف أحد عناصر الشرطة في 26/05/2020،

الادعاء

نشرت صفحة الفيسبوك المسماة بالعربي Liverpool الصورة في 13/06/2020 مرفقة بنص الادعاء الآتي:

في محاولة لتهدئة الأوضاع في أمريكا،

قامت بلدية نيويورك بالاستعانة بلافتة تجوب شوارع نيويورك كتب عليها مقتطف من خطبة الوداع ..
“لا فضل لابيض على اسود و لا اسود على ابيض إلا بالتقوى” النبي محمد ﷺ
الحمد لله علي نعمه الإسلام وكفي بها نعمة..

اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

لافتة عليها حديث للنبي محمد ﷺ في شوارع نيويورك لتهدئة الأوضاع

حقق الادعاء تفاعلًا كبيرًا، وأعيد نشره أكثر من 300 مرة (حتى تاريخ إعداد هذا المقال في 18/06/2020)،

نشر الادعاء العديد من الحسابات والصفحات الأخرى في الفيسبوك (هنا، هنا، هنا، هنا، هنا، هنا، هنا، هنا وهنا

وعلى غرار ذلك انتشر الادّعاء في مواقع أخرى أيضًا مثل تويتر (هنا، هنا وهنا) وبعض المواقع الإلكترونية (هنا).

بعد البحث والتدقيق حول مدى صحة الادّعاءات تبيّن ما يلي:

زائف جزئيا

لافتة عليها حديث للنبي محمد ﷺ في شوارع نيويورك لمحاربة الكراهية سنة 2015!

يظهر في الصورة عبارة مكتوبة باللغة الإنجليزية تقول:

“A white has no superiority over a black nor does a black have any superiority over a white except by piety and good actions. “

– Prophet Muhammad –

  وهي ترجمة لجزء من حديث للنبي ﷺ الذي يقول:

“لا فضلَ لعربيٍّ على عجميٍّ، ولا لعجميٍّ على عربيٍّ، ولا لأبيضَ على أسودَ، ولا لأسودَ على أبيضَ إلَّا بالتَّقوَى، النَّاسُ من آدمُ، وآدمُ من ترابٍ”

بعد أن شكّ الفريق في كون الصورة مفبركة، أجرى بحثًا عكسيًّا عن الصورة من خلال الاستعانة بأداة البحث عن الصور Tineye،

ليحصل على العديد من الصور المماثلة أقدمها كان منشورًا على موقع Tumblr في 07/07/2015،

لافتة عليها حديث للنبي محمد ﷺ في شوارع نيويورك

بهدف الحصول على معلومات أكثر عن الصورة، بحث الفريق عن صفحة الفيسبوك المدرج رابطها أسفل الصورة،

ليجد العديد من الصور والمقاطع المماثلة،

والتي تعود إلى مبادرة the hatebusters المطلقة في نيويورك في مايو 2015،

لمناهضة الكراهية تجاه الإسلام، وليس لتهدئة الأوضاع في ظل الأحداث الحالية بأمريكا كما يزعم

وقد أُطلقت العديد من الشاحنات المصحوبة بأحاديث مترجمة للنبي محمد ﷺ في العديد من المناطق في أمريكا.

بناءً على ما سبق، قرّرت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه زائف جزئيًّا، لأنه يستعمل معلومات غير مكتملة ومعلومات زائفة ممتزجة بمعلومات صحيحة وفي غير سياقها الأصلي الأمر الذي أدى إلى تضليل المتلقي.

يمكنك مراجعة مجموع الادّعاءات التي تحقّقت منها المنصّة منذ انطلاق المظاهرات المُندّدة بالعنصرية في أمريكا من خلال الضغط على هذا الرابط.

المصادر

المصدر1
المصدر2
المصدر3
المصدر4
المصدر5

 

 

 

اترك ردا

اقرأ أيضاً

القائمة