هذه الصورة لا تظهر اجتماع رئيس الوزراء الإسرائيلي مع عشائر في النقب حديثًا بل تعود لعام 2021

آخر المقالات

الإدّعاء

نص الادعاء بحسب الناشر، -بدون تصرف-:

#عاجل
إجتماع لنتنياهو مع أهالي بير السبع احتجاجاً على وضع جميع أبنائهم في الصفوف الأمامية للق/تال بغزة، صب عمي صب لنتنياهو قهوة

نشرت إحدى حسابات فيسبوك الادعاء بتاريخ 5 يناير 2024، محققاً 19 تفاعل، و 3 مشاركات،

فيما تداولته عدة حسابات على المنصة هنـا، هنـا، هنـا،

كما حقق مئات التفاعلات ومئات آلاف المشاهدات إثر تداوله على منصة إكس.

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريًا حول حقيقة الصور المتداولة وأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

مضلل

هذه الصور تعود للقاء نتنياهو بعشائر النقب في مارس 2021

بحسب فرانس24 – دون تصرف -:”فيما تتواصل الحرب في غزة منذ ثلاثة أشهر، تلقى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو لتوه ضربة موجعة من المحكمة العليا الإسرائيلية، حيث تم في 1 يناير إلغاء بند مهم في قانون الإصلاح القضائي المثير للجدل الذي تروج له حكومته منذ عام. أتي هذا القرار ليزيد من إضعاف الائتلاف الحكومي، الذي يشهد أصلا تراجعا في شعبيته حسب الاستطلاعات.”

في هذا السياق، تناقل ناشطون صوراً يدعون أنها من اجتماع عاجل أجراه نتانياهو مع أهالي بئر السبع،

إلا أن التحري الذي أجراه فريق فتبينوا كشف أن الادعاء غير صحيح،

إذ من خلال البحث العكسي عن  إحدى صور الادعاء في محرك Google تبين أنها قديمة، إذ نشرتها إحدى المواقع الإخبارية في 7 مارس 2021،

كما أضاف الموقع في وصفها أنها تظهر -دون تصرف-: “رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال زيارته للعشائر العربية في النقب- 7 مارس 2021″،

فيما أرجع حقول الصورة إلى حساب المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي على منصة إكس “تويتر سابقا”،

والذي كان قد نشر عدة صور لهذا الزيارة في 07 مارس 2021 هنـا وهنـا.

كما تداولت العديد من المواقع الإخبارية صور الادعاء في مارس 2021 في ذات السياق آنذاك.

كذلك شارك أحد مستخدمي فيسبوك فيديو يوثق هذا اللقاء، هنـا،

إقرأ أيضًا: هذا المقطع ليس لتفجير سيارة مفخخة من قبل مقاتلي حماس في غزة، بل متداول منذ 2017 على أنه في الموصل

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم صوراً قديمة في غير سياقها الأصلي من أجل ترويج خبر غير صحيح.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً