التصنيف: اجتماعي

هذه الصور قديمة لحوادث تحطم طائرات درون في دول مختلفة ولا علاقة لها بالمغرب

درون المغرب يتساقط على الصحراء
آخر المقالات

يتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي عدة صور يزعم ناشروها أنّها تظهر طائرات درون مغربية تحطمت مؤخرا في الصحراء ،

فما حقيقة هذه الصور؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نشرت صفحة الفايسبوك المسماة “الباديسيون النوفمبريون الأحـــرار /+ الثورة الباديسية” صورة بتاريخ 20 نوفمبر 2021،

وأرفقتها بالنص الآتي – من دون تصرف-

❌درونات المغرب 🇲🇦 تتساقط على أرض الصحراء.الغربية كالذباب .‏… و المخزن يتكتم

 

درون المغرب يتساقط على الصحراء

حقق الادّعاء على هذه الصفحة 582 تفاعل وتمت مشاركته 157 مرة حتى لحظة نشر هذا المقال،

فيما تناقلت الادّعاء ذاته العديد من الصفحات والحسابات الأخرى على الفايسبوك، ومنها:

مغوارة المحروسةصالح سواكريزريبة المخزنشوارع القرارم قوقةBerrechid Online

Sokador – سوكادور

نتيجة التحري

هذه الصورة تظهر حوادث تحطم طائرات أمريكية قديمة ولا علاقة لها بالمغرب

من خلال البحث عن صورة الادعاء في محرك جوجل تبيّن أنّها مركبة من ثلاثة صور تعود لحوادث قديمة كالتالي:

  • الصورة الأولى

قاد البحث إلى موقع شبكة NBC التي نشرت الصورة بتاريخ 20 مارس 2013، ضمن تقرير حول أسباب تحطم الطائرات المسيرة،

أرفقت في وصف الصورة أنها تظهر بقايا طائرة  باسم  “ Predator B

الصورة الأولى من nbc


صورة الشاشة من مقال شبكة NBC وتظهر فيها صورة الطائرة المحطمة التي ترجع حقوقها إلى مجلس سلامة النقل الوطني الأمريكي


بالاستعانة بالكلمات  المفتاحية في البحث على محرك جوجل ،

وصلنا الى تقرير  نشره مجلس سلامة النقل الوطني الأمريكي  حول حادث تحطم طائرة بدون طيار باسم Predator B

بتاريخ 25 أبريل 2006 وبحسب التقرير “فإن الطائرة تحطمت تقريبا على بعد 10 أميال بحرية شمال غرب مطار نوجاليس الدولي،

نوجاليس، أريزونا، و لم تكن هناك إصابات.

وبمتابعة البحث عن الصورة في محرك Tineye، عثرنا على الصورة ذاتها نشرها موقع flightglobal بتاريخ 17 أكتوبر 2007،

ضمن تقرير حول توصيات مجلس سلامة النقل الوطني الأمريكي إلى إدارة الطيران الفيدرالية ووكالة الجمارك وحماية الحدود،

للتعامل مع كيفية تشغيل المركبات الجوية غير المأهولة عند التحليق في المجال الجوي للولايات المتحدة.

  • الصورة الثانية

قاد البحث عن الصورة إلى موقع dronewars المختص بالتحقيق في تطوير واستخدام الطائرات المسلحة بدون طيار والأمن البشري.

نشر الموقع صورة الطائرة ذاتها موضحا في تفاصيلها أنّها تظهر:

“تحطم طائرة بريديتور بدون طيار في العراق بعد تعرضها لمشاكل فنية”

بالاستعانة بهذه الكلمات في البحث على محرك جوجل، وقعنا على تقرير نشرته صحيفة dailymail البريطانية،

أرفقت خلاله عدة صور للطائرة من بينها صورة الادعاء ذاتها وأرجعتها إلى حادثة تحطم طائرة درون أمريكية في العراق،

وبحسب الصحيفة :

” كانت الطائرة عائدة من مهمة استخبارية عندما تسببت “المشاكل الفنية” في فقدان الاتصال في 16 يوليو 2015″.

سقوط طائرات المغرب في الصحراء الغربية


لقطات شاشة من مقال موقع صحيفة dailymail البريطانية الذي نشرته بتاريخ 22 يوليو 2015


وكانت الصورة قد نُشرت لأول مرة بواسطة حساب الصحفي Steven nabil على تويتر، بتاريخ 21 يوليو 2015، مُرفقا في وصفها:

تحطمت طائرة مسيرة أمريكية في صحراء محافظة السماوة جنوب العراق في وقت سابق اليوم

 

  • الصورة الثالثة

قاد البحث إلى موقع dronewars أيضا، الذي نشر الصورة ذاتها مرفقا في وصفها:

“تحطم طائرة أمريكية بدون طيار من طراز ريبر في نيفادا ، ديسمبر 2012”

استعنا بهذه الكلمات في البحث على محرك جوجل لنقع على العديد من المصادر التي نشرت تقارير حول سقوط طائرة بدون طيار،

في ولاية نيفادا الأمريكية مطلع ديسمبر 2012،

ومنها موقع uasvision الذي نشر تقريرا بتاريخ 11 ابريل 2013، أرفق فيه صورة الادّعاء ذاتها تحت عنوان:

تسبب خطأ بشري في تحطم طائرة MQ-9 Reaper في ولاية نيفادا، وأوضح في تفاصيله:

أدت سلسلة من الأخطاء إلى تحطم * طائرة MQ-9 Reaper في منطقة غير مأهولة بالسكان على بعد ثلاثة أميال شمال شرق ماونت آيرش ، مقاطعة دوغلاس ، نيفادا ، 5 ديسمبر 2012 ، وفقًا لتقرير مجلس التحقيق في الحوادث المختصرة لقيادة القتال الجوي الصادر في يوم الثلاثاء.

ادعاء درون مغربي في الصحراء


صورة الشاشة من مقال موقع uasvision


كما نشرتها مجلة “Time” الأمريكية عام 2012 وأرجعتها إلى تحطم طائرة دون طيار في ولاية نيفادا عام 2009

اقرأ أيضا: هذه المشاهد قديمة نشرت عام 2017، ولا علاقة لها بمقتل الشاب المغربي “يوسف بجاج”

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق قررت منصة فتبينوا تصنيف الادّعاء على أنّه مضلل، لأنّه استخدم صورا قديمة في غير سياقها الأصلي من أجل الترويج لمعلومة غير صحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة